مارتيل – المغرب : عودة البناء العشوائي بالدرع الميت بحي الديزة ينذر بكارثة بيئية وانسانية


مارتيل – ماروك أون لاين

عادت مافيا البناء العشوائي لنشاطها فيما يعرف بالدرع الميت لوادي مرتيل حيث شرعت في عمليات البيع بعقود عرفية تُجهل مصادرها والجهة الذي تقوم بختمها .وخاصة مع بداية شهر رمضان حيث ارتفعت وتيرة محاولة البناء في جنبات النهر .فقد شوهدت الشاحنات المحملة بالرمال و مواد البناء تدخل إلى المنطقة المدكورة بعد صلاة التراويح ، هده المواد يتم بيعها لمواطنين غرباء عن مدينة مرتيل . و حسب مصادر مطلعة ، فإن اصابيع الإتهام تُشار إلى أحد اعوان السلطة الدي يتساهل مع هؤلاء و لا يقوم بواجبه باخبار السلطات المحلية .في ظل غياب تام للسلطات المحلية و على رأسها عمالة المضيق الفنيدق . إن المواطن المرتيلي على الخصوص و التطواني و الزائر على العموم كان يطمح في خلق منطقة خضراء وسياج وتنقية النهر وجعله نقطة سياحية تضيف جمالية للمدينة واستغلال التنوع البيولوجي .والطيور المهاجرة التي تتخد من اعشاب النهر كمكان للتوالد ، غير أن هدا لم و لن يرى النور .من جانب أخر فقد تحولت هده المنطقة إلى مطرح للنفايات المتخلى عنها من بقايا سوق الديزة وخاصة عربات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي استفاذ منها بعد تجار الخضر والملابس .وبعض بائعي اثاث المنازل المستعمل كل هده النفايات و الأزبال تتسبب في اختناق القنوات التي تصب في البحر .كل ما سلف دكره ينبئ بكارثة بيئية محتملة بالمنطقة ….

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.